حوادث

فريق النيابة يعاين منزل «عروس الجمالية» ويتحفظ على كاميرات المراقبة

فريق النيابة يعاين منزل «عروس الجمالية» ويتحفظ على كاميرات المراقبة

عاين فريق من النيابة العامة، برئاسة المستشار الحسيني جمال، رئيس نيابة ميت سلسيل والجمالية، وبإشراف المحامي العام لنيابة شمال المنصورة الكلية، الليلة، شقة «عروس الجمالية» والتي تم العثور عليها مصابة بعدة طعنات عند عودة زوجها إلى البيت، مدعيا أنها تعاني من «مس الجن».

النيابة تتحفظ على الكاميرات بمحيط منزل عروس الجمالية
وتحفظ فريق النيابة العامة على كاميرات المراقبة المحيطة بالمنزل لبيان عما إذا كانت هناك شبهة جنائية في الواقعة، طلبت تحريات المباحث حول الواقعة، وتقرير طبي حول حالة المصابة، سؤالها حال استقرار حالتها الصحية.

حالة «عروس الجمالية» الصحية
ومن جهة أخرى، أجرى أطباء مستشفى الطوارئ بجامعة المنصورة، عدة جراحات لعروس الجمالية التي تدعى «أميرة.ع»، 20 عاما، من محافظة دمياط، ومقيمة في منزل الزوجية بمدينة الجمالية.

وقال مصدر طبي إن المصابة وصلت إلى المستشفى في حالة خطيرة ومصابة بطعنات مسددة لها في القصبة الهوائية، وأنحاء متفرقة بالجسم والصدر والبطن وقطع بشرايين اليد اليسرى، واحتاجت إلى تدخل جراحي وتم فتح حجرة العمليات لإسعافها.

تفاصيل الحادث.. الزوج: مراتي «ملبوسة»
وكان مأمور مركز شرطة الجمالية تلقى بلاغا من المدعو «أحمد إ. ال»، 25 عاما، صاحب مصنع ملابس، ومقيم بالجمالية يفيد بعثوره على زوجته، وبسؤاله أكد أنهما متزوجان منذ 3 أيام فقط، وتبين أن زوجته تشتكي من ضيق وادعت أنها «ملبوسة» من الجن، ونصحه عدد من أصدقائه بإحضار شيخ لها لإخراج الجن منها، وقراءة القرآن الكريم في البيت، وذهب إلى الشيخ، وعاد معه، إلا أنه فوجئ بزوجته غارقة في دمائها ولم يتهم أحدا بالتسبب فيما حدث لها.

وقرر أطباء مستشفى الجمالية المركزي تحويل الزوجة إلى مستشفى الطوارئ الجامعي بالمنصورة لخطورة حالتها.

حُرر عن ذلك المحضر اللازم، وتم التحفظ على الزوج والشيخ، بمركز شرطة الجمالية وأخطرت النيابة العامة والتي باشرت التحقيقات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

جريدة ثوار مصر