المزيد

يأكل منها أهل الجنة.. فاكهة ذكرت في القرآن الكريم لن تتخيل فوائدها العظيمة للجسم

يأكل منها أهل الجنة.. فاكهة ذكرت في القرآن الكريم لن تتخيل فوائدها العظيمة للجسم

ويحرص العديد على شراء أغلب الأنواع للحصول على فوائدها، خاصةً وأن بعضها يرفع من قوة الجهاز المناعي وبالتالي يحمي من الفيروسات، ولكن بجانب كل ذلك، يجب الحرص على تناول الفاكهة التي ذكرت في القرآن الكريم، لأنها من طعام أهل الجنة، ولها فوائد عديدة للجسم، ومنها علاج الربو والكحة الشديدة عند الأطفال والحماية من الاكتئاب.

نوع الفاكهة الذي ذكر في القرآن
والفاكهة التي ذكرها الله سبحانه وتعالى في القرآن، هي “الموز” وظهرت لمرة واحدة فقط، وكانت في سورة الواقعة بالآية رقم “29”، وهي “وطلح منضود”، والمقصود هناك بـ”الطلح” هو الموز، ولهذا يجب الحرص على تناوله بشكل منتظم للاستفادة منه ولأنه من طعام كل مسلم يدخل الجنة.

فوائد الموز
-يحمي الجسم من الالتهابات والجذور الحرة التي تسبب السرطان، لاحتوائه على مضادات أكسدة.
يحافظ على نضارة البشرة ويقلل من علامات التجاعيد.
-يحمي من الاكتئاب.
-يعالج الربو والكحة.
-يساعد في تقوية الجهاز المناعي؛ لاحتوائه على فيتامين سي.
-يقلل من الإصابة بالإمساك؛ لاحتوائه على نسبة عالية من الألياف.
-يزيد من قدرة المعدة على هضم الطعام.
يحمي مرضى السكري من تدهور الحالة الصحية؛ لاحتوائه على فيتامين ب6.
-يساعد في التخلص من الوزن الزائد.
-يساعد في تقوية العظام والأسنان؛ لأنه يحسن من عملية امتصاص الجسم للكالسيوم.
-يحمي من الإصابة بسرطان الكلى.
كمية الموز التي يجب تناولها يوميا
على الرغم من فوائد الموز، إلا أنه لا يجب الإفراط في تناوله يوميًا؛ لأن ذلك سيؤدي للإصابة بالصداع الشديد ويزيد من النعاس وارتخاء العضلات ويتسبب في تسوس الأسنان ورفع معدل السكر بالدم، ولذلك نصحت “وزارة الزراعة” الأمريكية بتناول ثمرتين فقط منه في اليوم، ويفضل أن يكون ذلك قبل النوم مباشرًا، لأنه يحسن من جودة النوم

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

جريدة ثوار مصر